حسابات الفوركس الإسلامية

ما هي حسابات التداول الإسلامية بسوق الفوركس

تعد حسابات الفوركس الإسلامية، أو الحسابات الخالية من الفوائد، أحد أنواع حسابات التداول الاختيارية التي تتيح لمتداولي الفوركس إمكانية تطبيق مبادئ الشريعة الإسلامية. إذ أن الشريعة الإسلامية تحظر دفع الفوائد على جميع القروض النقدية، والذي يطلق عليه ربا وفقا للشريعة الإسلامية. ذلك أن حسابات الفوركس الإسلامية لا تكسب تبييت على الصفقات التي تتم من خلال سوق الفوركس بما لا يتنافى مع مبادئ الشريعة الإسلامية.

وسطاء الفوركس يوفرون حسابات إسلامية خالية من الفوائد

هناك مجموعة متنوعة من الوسطاء الذين يوفرون حسابات إسلامية مخصصة للمتداولين المسلمين. فعادة ما يكون هذا النوع من الحسابات خالي من أية قيود _ مما يعني أنه بإمكانك تداول الفوركس، السلع، العقود مقابل الفروقات وجميع الأدوات المالية التي تتماشى مع اللوائح المالية الإسلامية.

ملاحظة هامة: عند التعامل مع بعض وسطاء الفوركس، سيتطلب منك الأمر فتح حساب تداول حقيقي قابل للتحويل إلى حساب إسلامي. في حين أن هناك نسبة قليلة من الوسطاء ممن لديهم صفحة تسجيل خاصة بالحسابات الإسلامية، غير أن هناك العديد من الوسطاء يصلون إلى عملاء من دول يغلب عليها الطابع الإسلامي مما يدفعهم إلى إنشاء حسابات تتماشى مع الشريعة الإسلامية.

إذا كان لديك أية شكوك عليك إذن ألا تضع أي وديعة قبل مناقشة الأمر مع مدير حسابك. على أية حال، فيما يلي قائمة لبعض الوسطاء ممن نوصي بالتعامل معهم فيما يخص الحسابات الإسلامية.

أسعار التمديد والتبييت في عقود الفوركس الموضحة

في سوق الفوركس، أي صفقة تُعقد للتبييت حتى اليوم التالي ينشأ من خلاله تمديد والذي يمكن تحقيقة أو خصمه على أساس العملة التي تتداولها واتجاه السوق. وتشكل فائدة التمديد أحد أشكال الفائدة التي يمكن تقييدها أو خصمها من حساب تداول الفوركس الخاص بك، وبالتالي فهي محرمة بموجب اللوائح المالية الإسلامية. ويعرف التمديد، في المجال المالي، أيضا باسم سعر التبييت. لذلك فإن حسابات الفوركس الإسلامية خالية من الفوائد ولا يتم تقييد أو سحب أي فوائد تبييت منها.

الفرق بين حساب الفوركس الإسلامي وحساب الفوركس العادي

تتسم حسابات الفوركس الإسلامية بميزتان أساسيتان:

  • خالية من أسعار التبييت.
  • خالية من سعر الفوائد (الملقب بالربا).

وبخلاف ما تم ذكره فإن حسابات الفوركس الإسلامية عادة ما ينطبق عليها نفس بنود وشروط التداول التي تنطبق على حساب الفوركس العادي. غير أن أغلب وسطاء الفوركس يغيرون الشروط التجارية عند التداول من خلالهم وقد يحددون للمتداول سقفا معينا لتداول العملات المشفرة. في حين قد يلجأ البعض الآخر من الوسطاء إلى تمديد فروق أسعارهم من أجل تعويض العائد المفتَقَد الذي كان من الممكن تحقيقه من خلال تحصيل الفائدة. كما أن هناك اتجاه آخر يتبعه الوسطاء، وإن كان نادرا جدا، والذي يتمثل في تقاضيهم لعمولة مبدئية على الصفقات بدلا من تمديد فروق الأسعار.

الهيئات التنظيمية المالية الإسلامية

تتمثل الهيئات التنظيمية المالية الرئيسية في العالم الإسلامي فيما يلي:

  • مجلس الخدمات المالية الإسلامية _ IFSB.
  • هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية _ AAOIFI.
  • السوق المالي الإسلامي الدولي _ ISFM.
  • مركز إدارة السيولة _ LMC.

غالبا ما يتطلب الأمر من وسطاء الفوركس المسجلين في الدول التي يغلب عليها الطابع الإسلامي، الامتثال للقوانين المحلية واتباع الشريعة، في حين توفر المزيد من المرونة لوسطاء الفوركس الغربيين فيما يتعلق بالفوائد التي يتقاضونها من عملائهم. وهنا يكمن سبب توفير عدد محدود من الوسطاء لهذا النوع من الحسابات.

الملخص

تمثل حسابات الفوركس الإسلامية أو الحسابات الخالية من فوائد التبييت، نوعا اختياريا من الحسابات التي غالبا ما يتم اختيارها بعد التسجيل مع الوسيط. وهي مخصصة للمتداولين الملتزمين بالشريعة الإسلامية التي تحرم تحقيق الربح من خلال الفائدة فقط. ويمكن لأغلب وسطاء الفوركس أن يتكيفوا مع الملتزمين بتطبيق الشريعة الإسلامية من خلال توفير حسابات تداول خالية من فوائد التبييت بما يتوافق مع الشريعة الإسلامية.

إن تداول الفوركس والعقود مقابل الفروقات غير مناسب لجميع المستثمرين، حيث يحتوي على مخاطر كبيرة مثل فقدان الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية. 75-90 ٪ من المستثمرين الأفراد يخسرون أموالهم في هذه المنتجات. يجب أن تفكر فيما إن كنت تفهم كيف تعمل العقود مقابل الفروقات وما إن كنت تستطيع تحمل المخاطر الكبيرة من فقدان أموالك.