مقدمة عن النماذج التجارية

يعد تحليل النماذج التجارية جزءا من التحليل الفني الذي لا يتمكن أغلب المتداولين من إتقانه في البداية. إذ أن المتابعة والتداول بالأسواق يتطلب وقتا وخبرة حتى يتم استيعابه جيدا. إلا أنه بإمكانك استخدام برامج تمييز أنماط الرسم البياني لتوضيح موضع نشوء نمط الرسم البياني مما يرفع من مستوى وسرعة التعلم بشكل فائق. إذ يمكنك مع الممارسة والخبرة التعرف عليهم من تلقاء ذاتك في الوقت الفعلي إلى جانب فرص التداول التي تتهيأ لك بشكل أسرع.

يتمثل نمط الرسم البياني في بنية تخطيطية لحركة السعر التي تتكرر من حين لآخر. بمعنى آخر، تمثل الأنماط البيانية أو أنماط الأسعار، تمثيل تصويري لضغط الشراء والبيع الذي يجري بالسوق. حيث يعد شكل أعمدة الشموع هو ما يميز كل نمط عن الآخر.

ويعد إجراء التداول المبني على أنماط السعر هو ما نطلق عليه أنماط التداول.

تعد أنماط الرسم البياني معبرة عن الرسم البياني وهناك قصة وراء كل نمط بياني تعبر عن ما يجري بالفعل. فعلى سبيل المثال، إذا ما رأينا فتيلا علويا طويلا على قمة أحد الاتجاهات التصاعدية ذو حجم تداول عالي، فإننا ندرك حينها أن هناك الكثير من عمليات تحقيق الأرباح، ويمكننا توقع أن المضاربين في طريقهم لبدء الظهور.

ينبغي عدم الاكتفاء بالتداول المعتمد على أنماط الرسوم البيانية دون الالتفات إلى باقي الإجراءات المتبعة بالسوق. فأنت بحاجة لأن يكون لديك عوامل داعمة أخرى للتحقق من صحة مؤشرات التداول؛ وإلا فإنك لن تتمكن من الثبات على المدى الطويل.

أنواع أنماط الرسوم البيانية

يمكننا تصنيف أنماط الرسوم البيانية إلى نوعين:

  1. أنماط عكسية، كما يتضح من إسمه، فهو يشير إلى التغير الذي يطرأ على الاتجاه السائد.
  2. أنماط استمرارية، كما يتضح من إسمه، فهو يشير إلى استمرار الاتجاه في الحركة حتى بعد اكتمال النمط.

أنواع أنماط الرسوم البيانية

يمكننا تصنيف أنماط الرسوم البيانية إلى نوعين:

  1. أنماط عكسية، كما يتضح من إسمه، فهو يشير إلى التغير الذي يطرأ على الاتجاه السائد.
  2. أنماط استمرارية، كما يتضح من إسمه، فهو يشير إلى استمرار الاتجاه في الحركة حتى بعد اكتمال النمط.

 

ويمكن استخدام نفس نمط الرسم البياني في فترات زمنية مختلفة، نظرا للطبيعة النمطية للسوق، والذي يمكن استخدامه كنمط استمراري ونمط عكسي على حد سواء. الأمر الذي يتوقف على مكان النمط نسبة إلى اتجاه ميل المؤشر.

تتضمن الأنماط الاستمرارية الأكثر شيوعا ما يلي:

تتضمن الأنماط العكسية الأكثر شيوعا:

إذا كنت تريد أن تتعلم كيفية التمييز بين أنماط الرسوم البيانية واستراتيجيات كيفية تداولها، وربما أيضا بعض أمثلة التداول، يرجى إذن الضغط على الروابط الموجودة أدناه لقراءة المزيد عن كل منها.

أنماط الرسم البياني للتداول

يمكننا، وفقا لنظرية الرسم البياني، إضافة شئ آخر للتمييز ما بين أنماط الاتجاهات مثل القنوات، والأنماط غير التجارية مثل المثلثات. حيث تعد مستويات الدعم والمقاومة التي تشكل القنوات وسيلة مماثلة للتمييز، والتي تكون اتجاه صغير بشكل فعال، في حين يتم ضغط السعر في نمط المثلث إلى نطاق محدود أكثر فأكثر.

يعد التداول القائم على أنماط الرسم البياني محدودا نوعا ما نظرا لأنه لا يوضح لك الاتجاه وكيفية تحرك السوق خلال فترة زمنية معينة. فعلى سبيل المثال، تجد أن شريط الدبوس، الذي يمثل أهم نمط عكسي، هو الإجراء الوحيد الخاص بالشريط الفردي.

لكي تتمكن من التداول بنجاح في سوق الفوركس، فأنت إذن بحاجة إلى معرفة مزيد من التفاصيل عن نمط الرسم البياني. إذ أن الأمر يتطلب منك معرفة كل ما يتعلق بنمط الرسم البياني وطرح بعض الأسئلة مثل ما هو موضعه بالنسبة للاتجاه، مستويات الدعم والمقاومة، التأرجح السابق للأعلى/للأسفل، قراءات قوة ارتفاع أو انخفاض السعر، شروط المغالاة في أسعار الشراء وأسعار البيع وغيرها.

الخاتمة

يمثل التداول القائم على أنماط الرسم البياني، أسلوب أو أداة يمكنك استخدامها أثناء التداول لمساعدتك على اتخاذ قرارات أفضل بشأن التداول وتحديد الوقت الأنسب خلال التداول بالسوق.

تفسح لك أنماط الرسم البياني مجالا لقراءة جداول الرسم البياني كما يمكنها مساعدتك على تمييز فرص التداول المربحة. ومن المهم أيضا التركيز على نمط رسم بياني واحد في كل مرة. فعليك أن تتأنى إلى أن تتأكد من استيعابك لجميع المعلومات التي يوضحها لك نمط الرسم البياني قبل الالتزام بصفقات تداول.

إن تداول الفوركس والعقود مقابل الفروقات غير مناسب لجميع المستثمرين، حيث يحتوي على مخاطر كبيرة مثل فقدان الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية. 75-90 ٪ من المستثمرين الأفراد يخسرون أموالهم في هذه المنتجات. يجب أن تفكر فيما إن كنت تفهم كيف تعمل العقود مقابل الفروقات وما إن كنت تستطيع تحمل المخاطر الكبيرة من فقدان أموالك.